سبيستون ترد على شباب المستقبل برسالة مؤثرة

عمان1:تفاعلت قناة سبيستون للأطفال مع آلاف الرسائل التي تلقتها من قبل متابعيها الشباب والشابات الذين اعتادوا على متابعة مسلسلات الرسوم المتحركة وأفلام الإنمي الياباني التي كانت تعرض على شاشتها حين كانوا بعمر الطفولة والمراهقة.
ووجهّت قناة سبيستون رسالة لمتابعيها الشباب في منشور على مواقع التواصل الاجتماعي (إنستغرام – تويتر) تعلن فيها مدى فخرها بهم وأنها ستقف بجانبهم دائمًا.
وقالت سبيستون مخاطبة جمهورها الوفي قائلة: "أخبروا شباب المستقبل.. أن سبيستون فخورة بهم وبإنجازاتهم وأنهم ضوء الأمل في هذا العالم، وهم من ينير الطريق لكل الأجيال القادمة، وأننا هنا من أجلهم".

قناة سبيستون ترد على شباب المستقبل
وجاءت رسالة سبيستون استجابة لآلاف الرسائل التي وجهت لها من قبل متابعيها الأوفياء الذين أصبحوا اليوم في العشرينيات والثلاثينات من عمرهم رغبة منهم في إخبارها عن الحال الذي وصلوا له بعد مرور كل هذه السنوات.
وعبر وسم "#أخبروا_سبيستون" نشر آلاف الشباب والشباب مقاطع فيديو وصور يكشفوا فيها للقناة ما فعته الأيام بهم، وبأنهم أصبحوا أقوى وأنجح وأذكى وتمكنوا من تحقيق أمانيهم الصغيرة.
وطلب جمهور القناة الأوفياء من قناتهم المفضلة أن تشعر بالفخر لما حقوقه من إنجازات وأهداف خلال الفترة الماضية وبأنهم على العهد دومًا معها.
وتنوعت فيديوهات جمهور القناة القدامى بين من أصبح/ت: مهندس/ـ أو معلم/ـة أو طبيب/ـة أو ربة منزل أو موظف/ـة أو محامي/ـة وبأن ما أنجزوه في حياتهم يعد مدعاة للفخر لهم وأسرهم وللقناة أيضًا.
وذكر الكثيرون بأن القناة الشهيرة كان لها الفضل الكبير في ترك ذكريات نقية لا تنسى في ذاكرة جيل الثمانينات والتسعينيات والألفيات، وبأن القناة نجحت في ترك الكثير من القيم الفضيلة لديهم من خلال بث برامج ومسلسلات وأفلام تحمل رسالة "بريئة".
كما استخدم العديد من الشباب والشابات "ترند" أخبروا سبيستون ليكشفوا صعوبة الأيام والسنوات التي مروا بها، وبأن المستقبل لم يكن جميلًا كما كانت تصور لهم القناة، معربين عن أملهم في أن يتغير الحال إلى الأفضل.
وأعرب النشطاء عن شعورهم بالفرح والسرور لتفاعل القناة مع الرسائل التي وجهوها لهم، مؤكدين بأنها قناتهم المفضلة لهم.

سبيستون
قناة تلفزيونية عربية مَفتوحة مُتخصّصة في أفلام ومسلسلات الرسوم المتحركة والأنمي الياباني والفقرات الخاصة بالأطفال والمراهقين.
تُعتبر قناة سبيستون ثالث قناة مُتخصصة في الرسوم المتحركة في الوطن العربي بعد آرتينز وقناة ديزني العربي.
بدأت القناة البث لأول مرة في مارس عام 2000 بفقرة أطفال ضمن تلفزيون البحرين الحكومي وانطلقت كقناة مستقلة في 2002.
أضافت القناة لها عشرة كواكب تحدد أصناف الرسوم المتحركة حسب المحتوى أو العمر ومنها: زمردة ، آكشن ، كوميديا ، مغامرات وغيرها.