واحدة من أكثر بلاد العالم برودة تصل الحرارة فيها لـ 46.6

عمان 1 : يسيطر مستوى حرارة “لا يصدق” على مناطق عدة في كندا. لتتحول واحدة من أكثر دول العالم برودة إلى منطقة تعرض سكانها للخطر بسبب فصل صيف “تاريخي”.

وتسببت “قبة حرارية” مسيطرة فوق غرب كندا بمستويات حرارة قياسية. استدعت الأحد تنبيهات من الحر الشديد في 3 مقاطعات، ومنطقتين قريبتين من القطب الشمالي.

وسجل أكثر من 40 مستوى حرارة قياسياً في مقاطعة بريتيش كولومبيا خلال عطلة نهاية الأسبوع، لا سيما في منطقة التزلج ويسلر. وفقاً لما جاء في موقع “سكاي نيوز عربية”.

وباتت ليتون في بريتيش كولومبيا، المنطقة التي تحمل الرقم القياسي لأعلى حرارة في كندا مع تسجيل 46.6 درجات مئوية، حسبما قالت هيئة البيئة في كندا.

وكانت أعلى درجة حرارة مسجلة في كندا حتى الآن 45، في مدينتين في مقاطعة ساسكاتشوان عام 1937.

ويتوقع أن يتسبب الضغط الجوي المرتفع الذي يحبس الهواء في المنطقة إلى تسجيل مستويات حرارة قياسية جديدة خلال الأسبوع.