رئيسا مخابرات الأردن ومصر يجتمعان بعباس في رام الله

عمان1:قالت الرئاسة الفلسطينية إن رئيس السلطة، محمود عباس، استقبل رئيسي مخابرات الأردن ومصر، أحمد حسني حاتوقاي وعباس كامل، في مقر المقاطعة بمدينة رام الله بالضفة الغربية اليوم الأحد.
وأشارت إلى أن حسني وكامل زارا عباس برفقة وفدين من مخابرات البلدين، وسط حضور رئيس المخابرات الفلسطينية ماجد فرج، وتم التباحث في إصدار عباس مرسوم تحديد الانتخابات الفلسطينية، وفقا لوكالة الأنباء الفلسطينية "وفا".
وأعرب رئيسا مخابرات الأردن ومصر عن "ترحيبهما" بمرسوم الانتخابات الفلسطيني، وأعلنا "تأييد" بلديهما للقضية الفلسطينية.
يشار إلى أنه من المقرر أن يزور الرئيس عبدالفتاح السيسي، الأردن الاثنين، تلبية لدعوة من الملك عبدالله الثاني، وفقا لوكالة الأنباء الأردنية "بترا".
وكان وزير الخارجية الألماني، هايكو ماس، قد زار القاهرة قبل نحو أسبوع؛ لبحث جهود الرباعية لإحياء المفاوضات بين السلطة والاحتلال.
وكان عباس أعلن، الجمعة، تحديد موعد إجراء الانتخابات على ثلاث مراحل.
وبحسب المرسوم، ستجرى الانتخابات التشريعية في 22 أيار/ مايو المقبل، تليها الانتخابات الرئاسية في 31 تموز/ يوليو، على أن يتم استكمال المجلس الوطني في 31 آب/ أغسطس، وفق النظام الأساسي لمنظمة التحرير الفلسطينية والتفاهمات الوطنية، بحيث تجرى انتخابات المجلس الوطني حيثما أمكن.
وأطلع عباس قراراته لرئيس لجنة الانتخابات المركزية، حنا ناصر، في مقر الرئاسة بمدينة رام الله.
ووجه عباس لجنة الانتخابات وأجهزة الدولة كافة للبدء بإطلاق حملة انتخابية ديمقراطية في جميع محافظات فلسطين، بما فيها القدس، والشروع في حوار وطني يركز على آليات هذه العملية.
بدورها، رحبت حركة "حماس" بمرسوم الرئيس عباس، مؤكدة "حرصها الشديد على إنجاح هذا الاستحقاق بما يحقق مصلحة الشعب الفلسطيني صاحب الحق المطلق في اختيار قيادته وممثليه". 
وتابعت الحركة في بيان لها: "عملنا طوال الأشهر الماضية على تذليل كل العقبات للوصول إلى هذا اليوم، وأبدينا مرونة عالية؛ إيمانا منا بأن العهدة للشعب، وفي يد الشعب".