عشاء شارك فيه الآلاف احتفالا بانتهاء كورونا

عمان 1 : احتفل آلاف التشيكيين في براغ بحفل عشاء جماعي على طاولة طولها 500 متر، بتخفيف قيود الحجر الصحي إثر انتشار وباء “كوفيد-19” المعروف باسم كورونا المستجد.

وأقيم الحفل

على طول جسر تشارلز في العاصمة التشيكية، وكان على كل مشارك أن يقدم طعاماً على الطاولة ويقاسم طعامه مع الآخرين.

ومن جانبه، قال صاحب المقهى الذي نظم الحدث: “نريد أن نحتفل بنهاية أزمة فيروس كورونا عن طريق الاجتماع وإظهار أن الناس لم يعودوا خائفين من مقابلة الآخرين، كما أنهم ليسوا خائفين من قبول قطعة شطيرة من شخص ما”.

زينت الطاولات بزهور وأغطية طاولات بيضاء، وتناول السكان المحليون الطعام والشراب مع غروب الشمس فوق المدينة.

والجدير بالذكر، أصبحت الكمامات غير إلزامية في المباني ووسائل النقل العمومية في العاصمة، حيث قرر مسؤولو الصحة في البلاد تخفيف القيود جزئياً. لكن سيظل على السكان ارتداء الكمامات في مترو أنفاق براغ وفي المؤسسات الطبية وفي منطقة شمال شرقي مورافيا سيليزيا، حيث انتشرت العدوى في اثنين من مناجم الفحم بالمنطقة.