فيديو صادم لاعتداء شرطة نيويورك على كهل عمره 75 عاماً

عمان1:نشرت صحيفة Washington Post، الجمعة 5 يونيو/حزيران 2020، فيديو يُظهر شرطيين بنيويورك وهما يدفعان متظاهراً يبلغ من العمر 75 عاماً إلى الأرض، ما أدى لإصابة خطيرة في رأسه، وتم على خلفيتها إيقاف الشرطيين عن العمل، وفقاً لما صرح به مسؤولون للصحيفة. 
الفيديو يظهر مارتن غوجينو الذي كان يتظاهر احتجاجاً على العنصرية على خلفية مقتل جورج فلويد، المواطن الأمريكي الأسود على يد الشرطة الأمريكية، وظهر الرجل وهو يمشي نحو الشرطة في ساحة نياجرا بنيويورك قبل أن يدفعه أحد الضباط ليقع على الأرض ويُضرب رأسه على الرصيف ويستلقي دون أن يتحرك.
فيما صُدم المشاركون في المظاهرات للمنظر، إذ بدا الرجل ملقى على الأرض وقال أحدهم صارخاً: "إنه ينزف من أذنه! بينما بدأ الدم يتجمع تحت رأس الرجل.
أما الضباط فاستمرو في المشي وتركوا الرجل على الأرض، قبل أن يتقدم ضابطا شرطة في الولاية لتقديم المساعدة".
عمدة المدينة قال إن الضحية تم نقله إلى المستشفى، حيث كان "في حالة مستقرة لكنها خطيرة". 
فيما قال النقيب جيف رينالدو، المتحدث باسم شرطة بافالو، إنه يعتقد أن إصابات الرجل تشمل تهتكاً و"ارتجاجاً محتملاً"، بينما قال مارك بولونكارز، المدير التنفيذي لمقاطعة إيري، إنها "إصابة خطيرة في الرأس".
حادثة فلويد: تأتي هذه الحادثة وسط المظاهرات التي تشهدها عدة ولايات أمريكية على خلفية مقتل المواطن الأمريكي ذي البشرة السمراء على يد عناصر من الشرطة الأمريكية.
فيما وجّه ممثلو الادعاء العام اتهامات جنائية جديدة لضباط شرطة مدينة مينابوليس الأربعة في القتل. 
أبرزها تهمة القتل من الدرجة الثانية بحق ضابط الشرطة ديريك شوفين الذي ظهر في مقطع الفيديو وهو يضغط على عنق فلويد لأكثر من 8 دقائق والأخير يصرخ: "لا أستطيع التنفس". 
كما قلّصت عدة مدن أمريكية كبرى حظر التجول أو رفعته بعد أن ظل مفروضاً لعدة أيام. لكن لم يكن الوضع هادئاً في كل مكان.