تسارع وتيرة الانتشار.. كورونا يصيب 79 إنسانا بالدقيقة

عمان1:تضاعف انتشار وباء كوفيد – 19 خلال الأسبوعين الماضيين بوتيرة ملفتة ليبلغ معدل الإصابة بالفيروس المستجد حول العالم 79 حالة كل دقيقة.
وبلغت حصيلة مصابي فيروس كورونا مساء أمس 6.6 مليون مصاب، في حين سجلت الحصيلة 5 ملايين مصاب قبل أسبوعين وتحديدا في 20 أيار (مايو)، ليبلغ المعدل اليومي للإصابات 114 ألف حالة يوميا.
وبحسب رصد الدوري لمعدل انتشار الفيروس، تضاعف انتشار فيروس كورونا أربع مرات خلال الشهرين الماضيين، حيث كان معدل انتشار الفيروس 14 حالة في الدقيقة مطلع نيسان (ابريل) الماضي حين وصلت حصيلة الإصابات وقتها 1.8 مليون إصابة.
وأسهم دخول قارة أميركا الجنوبية إلى مضمار كبار المتضررين في تسارع وتيرة الانتشار بشكل كبير لتمسي البرازيل ثاني أكبر بؤر الفيروس في العالم بحصيلة تناهز 600 ألف مصاب، بعد الولايات المتحدة الأميركية التي تتربع على قمة البؤر بـ1.9 مليون إصابة.
وسجلت البرازيل أمس حصيلة قياسية جديدة من الوفيات جراء الفيروس بـ1349 وفاة، وتم فرض حظر تجول في عشرين منطقة في ولاية باهيا شمال شرق البرازيل في محاولة لاحتواء الانتشار السريع للوباء.

وأمست البرازيل الدولة الرابعة عالميا من حيث عدد الوفيات بعد الولايات المتحدة التي تبقى البلد الأكثر تضررا بالوباء مع 107 آلاف وفاة، وبريطانيا بما يقارب من 40 ألف وفاة وإيطاليا التي حصد فيها الفيروس أرواح 33.6 ألف إنسان.

وفي أميركا اللاتينية أيضا، تجاوزت المكسيك عتبة الألف وفاة في 24 ساعة، للمرة الأولى منذ بدء انتشار الوباء، وتزيد حصيلة أمس عن ضعف تلك المسجّلة في اليوم السابق والتي بلغت 470 وفاة.
وتناهز الحصيلة الإجمالية لوفيات كورونا في المكسيك 12 ألفا، بحسب الأرقام الرسمية لوزارة الصحة في البلاد.
وبلغ مجموع الوفيات في أرجاء الكوكب 390 ألفا حتى مساء أمس.
وفي الأثناء، تعود الحياة في القارة الأوروبية إلى طبيعتها تدريجيا. حيث فتحت النمسا حدودها أمس باستثناء الحدود مع الجانب الإيطالي. وتعتزم ألمانيا وبلجيكا القيام بذلك في 15 حزيران (يونيو). وأعلنت هولندا تخفيف محاذير السفر إلى عدة دول أوروبية منتصف الشهر الحالي أيضا.