جريمة صادمة بإسطنبول التركية.. قتلوه لأنه يعمل كثيرا

عمان1:قتل عامل فندق في مدينة إسطنبول التركية، في جريمة صادمة، سببها أنه "يعمل كثيرا"، في حين نشرت صحف تركية تفاصيل الحادثة.
وأفادت صحيفة "حرييت" التركية، بأن عمال فندق ضربوا زميلهم حتى أصابوه بجروح خطيرة، توفي على أثرها لاحقا.
ولفتت إلى أن العامل إبراهيم كيراز توفي بعد شهور من نقله إلى المستشفى، إثر جروح خطيرة أصيب بها أثناء عمله. 
وأكد تحقيق الشرطة التركية أن الضحية قتل على أيدي زملائه لأنه "كان يعمل كثيرا". 

وفي التفاصيل، وجد العامل في أحد فنادق إسطنبول فاقدا للوعي في تموز/ يوليو 2019، وبدت عليه إصابات في شتى أنحاء جسده. 
ونقل كيراز إلى قسم العناية المركزة بأحد مستشفيات ولاية أورفا، جنوب البلاد، حيث مكث شهورا قبل أن يفارق الحياة الجمعة الماضي. 
وتبين وفق تحقيقات الشرطة، أن ما حصل للعامل جريمة قتل، وليس مجرد حادث، وبعد استجواب زملائه في الفندق، اتضح أن بعضهم قتلوه بسبب عمله الكثير.
وأوضح محضر الشرطة، أن أحد القتلة قال للضحية قبل تنفيذ الجريمة: "أنت تعمل بجد، ونحن نعد مثالا سيئا. مديرنا يريد منا أن نعمل مثلك". 
وبحسب التحقيق، فقد ضرب القتلة زميلهم بشدة، وتركوه بجراح خطيرة في بئر، وعادوا إلى عملهم وكأن شيئا لم يكن.