كربلاء: ضحايا تدافع عاشوراء ماتوا ذوبانا بحب الإمام

عمان1:أعلنت محافظة كربلاء العراقية، الأربعاء، الحداد الرسمي ثلاثة أيام على ضحايا التدافع في عاشوراء، في المراسم التي أقيمت الثلاثاء.

وكان لافتا قول المحافظة في بيان رسمي إن الذي ماتوا قضوا "ذوبانا وولائا في حب الإمام عليه السلام".

وذكر بيان للمحافظة أنه "بناء على الطلب المقدم من محافظ كربلاء نصيف الخطابي ورئيس مجلس المحافظة علي المالكي وموافقة رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي، تعلن الحكومة المحلية في كربلاء الحداد الرسمي لمدة ثلاثة أيام على أرواح شهداء عاشوراء زوار الإمام الحسين عليه السلام".

ولقي 31 شخصا مصرعه، وأصيب 102 من الزائرين أثناء تدافع واختناق خلال تأدية مراسم دينية في كربلاء بمناسبة عاشوراء، وفق وزارة الصحة العراقية.

وأضافت المحافظة: "بهذه المناسبة الأليمة نتقدم إلى ذوي الشهداء والجرحى بخالص العزاء وعظيم المواساة"، مبينة "سيتم تعطيل الدوام الرسمي في المحافظة".