بشار الأسد يتحدث عن خلل بتوازن العالم.. وينظّر

عمان1:بشكل مفاجئ.. تحدث رئيس النظام السوري بشار الأسد، خلال لقاء مع جهات نقابية محسوبة على نظامه، عن "خلل بتوازن العالم"، مسهبا في الحديث عنه، مقدما رؤيته الخاصة حول ذلك. 
وجاء ذلك خلال لقاء الأسد وفدا من المشاركين في "الملتقى النقابي العمالي الدولي الثالث للتضامن مع عمال وشعب سوريا" في دمشق، وفق ما نشرته وكالة أنباء النظام السوري "سانا".
وقال الأسد: "هناك خلل كبير بالتوازن في العالم، يرجع إلى أن القوى المنتجة وعلى الرغم من أنها تمثل الشريحة الأكبر، إلا أنها ليست شريكة في صنع القرار أو حتى في الأرباح".
وفي حين أن بلاده تعاني الدمار والحرب، فضل الأسد الحديث عن "قوى تريد التحكم في العالم لتحقيق مصالحها".
وأكد أن القوى هذه هي "القوى المالية الكبرى التي تريد أن تتحكم بالعالم لتحقيق مصالحها الخاصة على حساب شريحة العمال التي تعبر عن المصالح الحقيقية للشعوب".
وأسهب الأسد في الحديث قائلا إن "الرؤية السورية تنطلق دائما من أن دور العامل هو جزء مهم في المجتمع وأساسي للاستقرار الاجتماعي والاقتصادي، وأن بناء الوطن ينطلق من مشاركة جميع الشرائح في المجتمع والعمال هم الشريحة الأوسع".