بإهانات جنسية.. ناشطة إسرائيلية تسخر من مطبع سعودي

عمان1:سخرت الناشطة الإسرائيلية المثيرة للجدل؛ "نعمة شوستر"، من المطبع السعودي "محمد سعود"، الذي طرده مقدسيون من المسجد الأقصى، عبر توجيه رسالة "جنسية" مهينة له.

وظهرت "نعمة"، ذات الأصول الإيرانية، على شاشة تليفزيون (i24news) متحدثة عن هدف "سعود" من زيارة دولة الاحتلال الإسرائيلي، وهو "الفتيات الإسرائيليات" حسب قولها.

وأشارت إلى أنه فعّل تطبيقا خاصا بالتعارف على هاتفه الجوال فور وصوله المطار بتل أبيب، قبل أيام، لكنه لم يحصل أي إعجاب أو قبول من أي فتاة، وفق قولها.

وأضافت: "ذهب إلى المسجد الأقصى كي يصل لربه أن يمنحه فرصة للتعارف مع الفتيات الإسرائيليات، الأمر الذي لم يحدث معه".

وانتقدت الناشطة الإسرائيلية زيارة "سعود" للقدس، مشيرة إلى أنه كان عليه الذهاب إلى شواطئ تل أبيب لرؤية الفتيات وعمل علاقات معهن.

ودأب "سعود" على إثارة الجدل عبر تويتر، بتغزله في دولة الاحتلال، ووصفها بـ"واحة الحرية والديمقراطية"، وسبق أن احتفى به حساب "إسرائيل بالعربية"، التابع لوزارة الخارجية الإسرائيلية، وأعاد نشر مقطع فيديو له ظهر فيه وهو يغني مهنئا (إسرائيل) بعيد الحانوكا اليهودي.

ولذا سارع الحساب إلى التضامن مع المطبع السعودي بعد طرده المهين من الأقصى، منتقدا الفلسطينيين الذين لاحقوه باعتبارهم "يروعون الآمنين الذين جاوءا للصلاة في المسجد الأقصى" بحد زعمه.